Kamal KHALLADI

Loading Events

« All Events

  • This event has passed.

دراماتورجيا النص المسرحي في بداية الألفية الثالثة: محاولة للفهم والاستيعاب

October 10, 2023 @ 8:00 am - October 18, 2023 @ 5:00 pm

دراماتورجيا النص المسرحي في بداية الألفية الثالثة: محاولة للفهم والاستيعاب

 

في الورقة البحثية التي ألقيتها بمهرجان بغداد المسرحي في دورته الرابعة الي انعقدت بين 10و 18 أكتوبر 2023 انطلقت من سؤال: ما الذي يعنيه أن تكون كاتبا مسرحيا اليوم؟ بالنسبة لي هو سؤال شاق، وهو عندي رغبة الفكر في الفهم لا في حسم الجواب. على أن الفهم الذي أقصد ليس نشاطا متعجلا نفرغ منه بادعاء الفهم، إن الفهم الذي أقصد هو الحركة الدائبة التي لا تنتهي من الاقتراب مما نرغب في فهمه والابتعاد عنه. تنطوي إرادة الفهم الذي أقصد على إرادة صلبة تستطيع أن تتخلص من عادات التفكير السيئة فمثلما تقتضي الرغبة في الفهم تركيز النظر على ما نرغب في فهمه، فإنها تقتضي وبنفس القدر ألا نقترب منه بواسطة آراء مسبقة متكلسة في الأذهان يستحيل معها أن نرى ونسمع ما تشير إلينا به الأشياء التي نود فهمها. أتحدث عن فهم يحاول أن يبلغ حالة الانسجام المستحيلة مع موضوعه، وعن فهم يفضي أولا إلى بلورة معنى ليس بالضرورة أن يكون حاسما، وثانيا إلى إمكانية التعبير والكتابة انطلاقا مما نرغب في فهمه.

يحلو للبعض أن يتحدث عن نهاية الحاجة للنص المسرحي. بالنسبة لي، فهذا حديث يتضمن ادعاء وسوء فهم كبيرين. إذا أمكن لي أن أستغل استعارة الموت فسأقول لا يزال النص المسرحي يحتضر منذ قرن، حتى أنه ليس بإمكانه أن يموت لأنه لم ينجز مهمته بعد. يوجد النص المسرحي بالنسبة لي الآن في الوضعية التي يوجد فيها الجسد عندما يدنو أجله، وقد تكون الوضعية الأمثل والأسمى من بين كل الوضعيات التي عاشها الجسد خلال مختلف محطاته، نميل للاعتقاد أمام الجسد المحتضر بأنه جسد أقرب إلى الموت، ونغفل تحت وطأة التفكير في الموت عن معنى الحياة فيه وقد أصبح مصقولا ورفيعا؛ إنه ينظر إلى تاريخه بتفكر وصدق وشجاعة لكشف الأسرار والتخلص من الأوهام والنوازع. في تقديري، يوجد نص الألفية الثالثة في مقام التخفف والتطهر وقد أصبح قابلا لكل لون وصورة.

هكذا إذن تشتغل دراماتورجيا نص مسرح الألفية الثالثة انطلاقا من خطي تفكير كبيرين، إنها تحاول من جهة قول العالم الذي نعيش فيه قولا جديدا وعنيفا يكشف عن معان في حاجة دائمة للكشف، وموضوعات حاسمة غير قابلة للتأجيل، وتسعى من جهة أخرى إلى ترسيم بنى وأشكال جديدة للقول من صميم طبيعة الوقائع والموضوعات التي تجري وراءها ضدا على معيارية وانتظام أي بناء كتابي سابق.

Details

Start:
October 10, 2023 @ 8:00 am
End:
October 18, 2023 @ 5:00 pm

Venue

دائرة السينما والأفراح
بغداد, Iraq + Google Map